أستراليا توقع اتفاقية مع الولايات المتحدة وبريطانيا للتزود بغواصات نووية

كانبيرا في 22 نوفمبر /العمانية/ وقعت أستراليا اليوم، اتفاقية مع بريطانيا والولايات المتحدة للتزود بغواصات تعمل بالطاقة النووية في إطار تحالف دفاعي جديد.

ووقع بيتر داتون وزير الدفاع الأسترالي، الاتفاقية مع دبلوماسيين بريطانيين وأمريكيين تسمح بتبادل “المعلومات حول الدفاع النووي البحري” بين البلدان الثلاثة.

وتعد هذه أول اتفاقية توقع وتنشر، منذ إعلان الدول الثلاث في سبتمبر الماضي عن تحالفها الدفاعي الجديد المسمى “أوكوس” للتعامل مع التوترات الاستراتيجية المتزايدة بين الولايات المتحدة والصين في المحيط الهادئ.

وفي هذا الإطار قال داتون، إن الاتفاقية ستساعد بلاده على استكمال دراسة مدتها 18 شهرًا بشأن الاستحواذ على غواصات.. مضيفًا أنه “من خلال إمكانية الوصول إلى المعلومات التي توفرها هذه الاتفاقية، والخبرة على عقود (التي يمتلكها) شركاؤنا في المملكة المتحدة والولايات المتحدة في مجال الغواصات التي تعمل بالطاقة النووية، ستكون أستراليا أيضًا قادرة على أن تدير هذه التكنولوجيا بشكل مسؤول وموثوق”.

ولم يتم بعد تحديد تفاصيل حصول أستراليا على الغواصات، خصوصًا ما إذا كانت ستختار غواصات هجومية أمريكية أو بريطانية تعمل بالطاقة النووية.

وبموجب اتفاقية “أوكوس”، يفترض أن تحصل أستراليا على 8 غواصات متطورة تعمل بالطاقة النووية قادرة على تأدية مهمات بعيدة المدى، بالإضافة إلى أنها ستوفر إمكانية تبادل القدرات الإلكترونية والذكاء الاصطناعي والقدرات الكمية وقدرات تحت الماء غير محددة.

وأثار التحالف غضب الصين التي وصفته بأنه تهديد لاستقرار المنطقة “غير مسؤول للغاية”.

/العمانية/

ع/ا

زر الذهاب إلى الأعلى