جائزة اكتشاف السنة في “جوائز الضحك الإفريقية” للكونغولية /ستيفاني بلوتوث/

  نيامي في 5 يناير/العمانية/ فازت الكوميدية الكونغولية /ستيفاني ديفين بومو/ الملقبة في الوسط الفني ب /ستيفاني بلوتوث/ بجائزة اكتشاف السنة في “جوائز الضحك الإفريقية” (ARA) المنظمة في العاصمة النيجرية نيامي وتعتبر الفائزة (20 سنة) نجمة صاعدة في الكوميديا منذ 2017.

وبهذا اللقب، تكون /ستيفاني بلوتوث/ قد توجت سنة حافلة بالمشاركات في عدة مهرجانات في الكونغو وفي جمهورية وسط إفريقيا، فضلا عن عروضها المسرحية على المستوى الوطني ومشاركتها في برامج فكاهية إفريقية عريقة.

وكتبت النجمة على صفحتها في فيسبوك: “شكرا جزيلا لإنتاج جوائز الضحك الإفريقي على هذه الجائزة التي حصلت عليها بكل سرور في النيجر. أنا لا أمثل الكونغو فقط وإنما إفريقيا أيضا. ببساطة، سنة سعيدة في 2022 للجميع، وليتواصل العمل”.وتتميز الفنانة الكونغولية الشابة بقدرتها على شد انتباه جمهورها وانتزاع قهقهات صاخبة من أفواهه بفضل موهبتها وحدة مخيلتها وروح الاستخفاف بنفسها مع مسحة من جنون.

وقد برزت هذه المواهب لدى /ستيفاني بلوتوث/ منذ طفولتها الصغرى ولكنها تمكنت من شحذها خلال مشاركتها في البرامج الجماعية وضمن فرقة من الكوميديين الكونغوليين. وهي تستلهم سيناريو أدائها من الحياة اليومية لسكان العاصمة الكونغولية برازافيل والواقع المعاش في دول إفريقية أخرى.

وحصلت الكوميدية الشابة على الثانوية العامة في السنة الدراسية الماضية، لكنها وضحت أنها تنوي المزاوجة بين حبها للفكاهة وحياتها الطلابية الجديدة.

/العمانية/

خ م ي س

زر الذهاب إلى الأعلى