مع الرستاق

يغنوا مغرب والمعرس تاق
ماطاع السعد في البناء دقهم
تغني سهى العودة عالمي دان
سعر التمر لي ومابين كم
تعالوا هل السيب في الميدان
ترا محازم الحزم بيجنكم
محد له ف الحسبة هو حسيب
يوم المحازم يبن عد – لك
وحن راسلين الخبر ح السيب 
وكم هن على السيب بنعدلك
سارو حذا قصرى ملحة وقين
وماخذ عسل جر ولم نصه
جما ، وبشوق ، والحوقي
يتبعوا البطل يلين المنصة
سريعة الكره واصلة ف الهوب
باغي علي البيت ماخليوه
تراه م الزاحيط سرناالهو
ووادي بني هني والخليو
غناهم حل الفوز شلوه شيل
حتى الشبيكة وبعد لوشيل
ابسمع حديثه لاتلمس فاه
مع المستل الوادي والمسفاه
ليبغى الشماجه بعد نسيب
وغيابكم انتوا ياأهل السيب
مايبغوا يسويوله ملعاه الزي
أيتزينوا همه للعازي…..
كل هاالاوادم مع الرستاق
واليوم بايرفعوا بنادقهم….

فاضل بن سالمين الهدابي

زر الذهاب إلى الأعلى