بعد عامين: الانتهاء من ترميم مسجد العوينة


انتهت وزارة التراث والسياحة مؤخرا من مشروع ترميم وإعادة بناء مسجد العوينة الأثري الواقع في ولاية وادي بني خالد الذي استغرق ترميمه قرابة العامين
 
أعيد خلال عملية الترميم إحياء المسجد وصياغة مفرداته المعمارية بشكل يتلاءم مع الوضعية الأصلية للمعلم.  فتم ترميم الأجزاء المتماسكة وأًعيد بناء الأجزاء المنهارة بالمواد التقليدية وكذلك تم إيجاد المرافق الرئيسية كمدرسة القرآن والمواضئ ودورات المياه.
 
كما تم عمل نسخة مطابقة للأصل من محرابه الأثري الفريد بعد نقل المحراب الأصلي إلى المتحف الوطني بتوجيهات سامية من صاحب الجلالة السلطان هيثم بن طارق – حفظه الله- حينما كان وزيرا ليُعرض في المتحف كأيقونة تاريخية أثرية فريدة تدلل على المهارة العالية للفنان العُماني في نقش المحاريب.
 
 
 
يذكر أن مسجد العوينة بولاية وادي بني خالد بني عام 970 هجرية ونقش محرابه بيد النقاش طالب بن مشمل بن عمر المنحي، حسب المعلومات التاريخية التي أشار لها كتاب “وحي المحاريب” للكاتب محمد بن سليمان الحضرمي.

اترك رداً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى