نشرة الوشق في عددها الجديد تسلط الضوء على سناجب النخيل

أصدر المركز الوطني للبحث الميداني في مجال حفظ البيئة التابع لديوان البلاط السلطاني نشرة الوشق في عددها الجديد “63”، حملت في موضوعها الرئيسي تقريرًا حول سناجب النخيل بعنوان “سنجاب النخيل مشكلة بيئية في بداياتها.. يجب معالجتها قبل تفاقمها”، إذ انتشرت أنواع من سناجب النخيل في مزارع السلطنة وتسببت في أضرار بيئية مختلفة، واشتكى المزارعون من أنها تأكل الثمار لا سيما النخيل وتتلف المزروعات، وهناك مخاوف بأن تصبح آفة بيئية يصعب القضاء عليها فيما لو انتشرت أكثر، وتناولت النشرة موضوع سناجب النخيل من عدة زوايا، وقدمت مقترحات وحلول للتعامل معها.

وتضمنت الصفحة 2 من النشرة 3 أخبار جاء أولها خبر “الوكالة الدولية لصيد الحيتان تشيد بجهود السلطنة في انقاذ الحوت الأحدب”، وخبر “تدشين الهوية الجديدة لمركز عمان للموارد الوراثية الحيوانية والنباتية” (موارد)، وكذلك خبر مشاركة جهاز الرقابة في اجتماع فريق عمل الرقابة على البيئة، وجاء عمود وجهة نظر لرئيس تحرير النشرة د.داود بن سليمان البلوشي بعنوان “زيادة السكان والضغط على الموارد”، أكد فيه: “لقد أثبتت الدراسات العلمية الحديثة التي قامت بها الكثير من المنظمات الدولية المعنية في المجال البيئي، بأنه كلما زاد عدد السكان في الدولة زاد الضغط المباشر على الموارد الطبيعية، وبالتالي ينتج عنه الكثير من الآثار السلبية على النظم البيئية من تدهور للنظام الحيوي البيئي، وزيادة المخلفات بكافة أشكالها وأنواعها، وتدهور وانقراض للحياة الفطرية والكائنات الحية، وغيرها من المشاكل البيئية المباشرة وغير المباشرة”.

وتناولت الصفحة الـ3 من النشرة موضوع “الطحالب والأعشاب البحرية”، وطرح خلاله العديد من التفاصيل كالفرق بين الطحالب والأعشاب البحرية واستخداماتها وفوائدها على البيئة، فيما احتوت صفحة بيئة خليجية من النشرة موضوع حملة “تو وقته” لجمعية البيئة العمانية، وأيضا أخبار لمختلف الدول الخليجية كخبر من السعودية حول تدشين محطة مناخية لقياس الهاطل المطري وعناصر المناخ، وخبر لدولة قطر حول “تواصل المرحلة الثانية من حملة تنظيف الشواطئ الشمالية الغربية”.

فيما ورد في صفحة منوعات بيئية أخبار وتقارير عالمية منها “اكتشاف أقدم نجم بحر في العالم عمره 480مليون سنة”، ودراسة أكدت أن الأرض تفقد الجليد بمعدل ذوبان قياسي متسارع، وفي ذات الصفحة حمل مقال مفردات بيئية للمهندس خليفة بن بدوي الحجي عنوان “القدوة” والذي تحدث فيه عن طائر الغراب موضحا صفاته ومميزاته وتفاصيل حياته بطريقة مشوقة، وتناولت صفحة التعليم البيئي المخصصة للأطفال موضوع “البلبل” ذاكرةً تعريفه وصفاته وغذائه.

اترك رداً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى