الميزانية العامة للدولة تواصل تحقيق فائض مالي بلغ 357 مليون ريال عُماني

الميزانية العامة للدولة تواصل تحقيق فائض مالي بلغ 357 مليون ريال عُماني بنهاية الربع الأول من العام الحالي وسيتم توجيهه لتحفيز التعافي الاقتصادي وزيادة الإنفاق على المشروعات الإنمائية ذات الأولوية وخفض مستوى المديونية وإدارة مخاطرها.

‏الإيرادات العامة للدولة شهدت حتى نهاية الربع الأول من عام 2022م،  ارتفاعًا بنسبة (66.3) بالمائة لتسجل نحو 3 مليارات و25 مليون ريال  عُماني.

‏إجمالي الإنفاق العام بلغ حتى نهاية الربع الأول من عام 2022م نحو  مليارين و 668 مليون ريال عماني مسجلًا ارتفاعًا بنسبة (3.8) بالمائة  عن الإنفاق الفعلي للفترة ذاتها من عام 2021م.

‏وزارة المالية تسدّد بنهاية الربع الأول من عام 2022م نحو (146.4)  مليون ريال عماني مستحقات مدفوعة للقطاع الخاص المستلمة عبر النظام  المالي ومكتملة للدورة المستندية.

زر الذهاب إلى الأعلى