الجمعة, أغسطس 12, 2022

بلديه مسقط توقف إصدار تراخيص أنشطة تنظيف السيارات في المباني السكنية

نظرًا لتزايد الملاحظات بشأن انزعاج القاطنين في الأحياء السكنية من تسربات المياه ومخلفات غسيل السيارات الناتج من مزاولة نشاط تنظيف وتلميع السيارات في الأحياء السكنية، ومن منطلق المحافظة على النظافة والصحة العامة في الأحياء السكنية؛ يأتي القرار رقم (44/2022) لبلدية مسقط بشأن إيقاف تراخيص مزاولة نشاط تنظيف وتلميع السيارات في المباني التجارية والسكنية التجارية، مراعيًا للجوانب المجتمعية والتنظيمية، ومؤطرًا لمساحة السماح وفقًا لمناطق محددة تتناسب مع طبيعة بعض الأنشطة.

منطلقات

تعزيزاً لدور بلدية مسقط في المحافظة على النظافة والصحة العامة، وسعيًا للحد من الظواهر السلبية التي رُصدت في الأحياء والتجمعات السكنية المترتبة من ترخيص منشآت تنظيف وتلميع السيارات، فقد جاءت الحاجة ملحة لإيجاد إطار تشريعي يُنظم مزاولة النشاط ويُحدد الأماكن المسموح بها لمزاولته ونقل الأنشطة الحالية بعد انتهاء المهلة المحددة لبقاء الأوضاع الحالية عما هي عليه.حيث يُنظر إلى طبيعة نشاط تنظيف وتلميع السيارات في المباني التجارية والسكنية التجارية بشكل لا يتوافق مع الجهود التنظيمية التي تبذلها بلدية مسقط والتي تهدف إلى خلق بيئة صحية حضرية، كما لا تعزز النتائج المترتبة على بقاء النشاط وسط المباني السكنية أو المباني سكنية تجارية من مستوى الصحة العامة للمواقع المأهولة بالسكان، والتي من أولوياتها يأتي ضمان إيجاد البيئة الاجتماعية التي تتوفر فيها مقومات الراحة والتنظيم؛ حيث ينتج في الغالب عن هذا النشاط آثار منها حدوث تسربات للمياه بين الأحياء وعلى الطرق المجاورة، إضافة إلى إمكانية تكاثر الحشرات والبعوض نتيجة لتجمع بقايا المياه، كما قد تتراكم الفضلات والمخلفات الناتجة عن عملية تنظيف المركبات بما يؤدي إلى الإضرار بالصحة العامة للأفراد والبيئة، مع حتمية تلويث البيئة الحضرية للأحياء السكنية نتيجة وجود تلك التسربات والمخلفات الناتجة من عملية التنظيف، الأمر الذي يلقي بظلاله على إقلاق وانزعاج مرتادي وقاطني تلك الأحياء.ومن جانب آخر فقد جاء القرار ليراعي تأثر بعض الأنشطة من مخلفات عملية تغسيل السيارات، ومن بين هذه الأنشطة نشاط تصفيف الشعر ومراكز التجميل النسائية والرجالية وأنشطة المطاعم، والتي في طبيعتها تتسم بكثرة مرتاديها، و تحتاج إلى خصوصية تُــراعى تحقيق مستويات عالية من الصحة والنظافة بما يتوافق وإيجاد بيئة أكثر حضرية.

البدائل الممكنة

وحيث أن قرار المنع قد اشتمل على منع مزاولة النشاط في المباني التجارية والمباني السكنية التجارية والتي من حيث طبيعتها فهي بالغالب مأهولة بالقاطنين والمرتادين، فقد أشار القرار إلى البدائل التي يُسمح فيها من فتح تراخيص للنشاط أو لنقل بعض الأنشطة القائمة، حيث يتوجب أن يكون موقع الورشة أو المغسلة بإحدى المناطق الصناعية، كما يُسمح لهذا النشاط من مزاولة الاعمال المتعلقة به في محطات تعبئة الوقود شريطة ألا يزيد عدد الروافع بها على رافعتين.وأكد القرار في مضمونه على أن منح أصحاب المغاسل الواقعة في الأماكن غير المسموح بها مهلة زمنية لتصحيح أوضاعهم ونقلها للأماكن الصحيحة.

تصحيح الأوضاع

مُنحت المنشآت المرخص لها ممارسة نشاط تنظيف وتلميع السيارات في المباني التجارية والسكنية التجارية مهلة لمدة (5) خمس سنوات لتوفيق أوضاعها؛ شريطة التقيد باستخدام معدات التنظيف الجاف وفق ما ورد في المادة (87) من الاشتراطات الصحية الواردة في القرار الإداري رقم (219/2019) الخاص بإصدار لائحة الاشتراطات الصحية للأنشطة ذات الصلة بالصحة العامة.

وإذ تؤكد بلدية مسقط بضرورة الوعي المجتمعي نحو الالتزام بما ورد في القرار رقم (44/2022) من حيث اختيار الموقع المناسب والذي اقتصر على المناطق الصناعية ومحطات الوقود ومراعاة الاشتراطات الصحية والفنية لمزاولة النشاط، فهي تنبه بالمثل كافة أصحاب الأعمال والأنشطة الراغبين بفتح نشاط تنظيف وتلميع السيارات بتجنب تكبدهم لمبالغ مالية من أجل تهيئة مكان مزاولة النشاط في موقع غير مصرح له، قبيل الإطلاع على الشروط المتعلقة بالتراخيص.