“حوار مع المصور ” الأسطورة ” ياسر بن سالم السناني”

عندما تصبح الكلمات غير واضحة سأركز على الصورة والتصوير حقيقة خفية لدرجة أنها تصبح أكثر واقعية من الواقع، فالتصوير هو وسيلة للشعور باللمس والمحبة ويوجد شخصان دائما في في كل صورة وهما :المصور والمشهد.

عشق التصوير منذ كان صغيرا يلتقط الصور هنا وهناك هوايته المفضلة وله حكاية خاصة مع التصوير  لقلب “بالأسطورة” لتبقى بصمتة راسخة في كل صورة يلتقتها بدقة وتكون الكاميرة رفيقة دربه يلتقط بعدسته كل صغيرة وكبيرة بتفاصيلها الناعمة لنبحر معكم قليلا مع هذا الحوار الشيق مع الشاب المصور /ياسر بن سالم السناني “الأسطورة”

*بداية عرفنا عن نفسك؟
ياسر بن سالم السناني من سكان ولاية السويق – خضراء بورشيد ومصور لنادي السويق.

*كيف كانت بدايتك مع العدسة أو الفن الفوتوغرافي؟

كانت بدايتي في تصوير الأهل والأصدقاء في الرحلات والمناسبات كالأعراس وبعض الجلسات التصويرية.

*أين تعلمت فن التصوير أم أنها كانت مجرد اجتهادات فردية وخبرة تراكمية في البداية ؟

بداية كانت صدفة واجتهادات فرديه، بعدها تعلمت ولازلت أتعلم من عند زملائي ومن يعشقون التصور

*ما أول كاميرا اقتنيتها ومانوعها؟

كانون D1200

*هل صادفتك عراقيل أثناء ممارسة فن التصوير؟

في الحقيقة واجهتني عراقيل كثيرة منها ذهابي إلى أماكن تصوير واقتناء المعدات تصوير وبفضل الله استطعت التغلب عليها.

*هل هناك مصورين لفتوا نظرك في بدايتك واستنبطت أفكارك منهم؟
نعم هناك الكثير من مصورين لفتو انتباهي وخاصة المصور حمد المغيزوي ( بوناصر )و المصور عبدالواحد الحمداني كان لهم الفضل الكبير في ظهوري.

*هل هناك صورة معينة ما زالت راسخة في بالك وقريبة منك ولها ذكرى؟
هناك الكثير من الصور ولكن أفضل الصور هي صورة فرحة صاحب السمو السيد فاتك بن فهر بعد فوز نادي السويق بالكأس موسم ٢٠١٧م من أجمل الصور في ذاكرتي.

*من وجهة نظرك ما هي مميزات المصور الناجح؟

يجب أن يتوفر فى المصور الشغف الذى يساعده على التألق أكثر فى عمله، والقدرة على تحمل التعب والجهد أثناء التقاط الصور المختلفة فى مختلف الظروف.

*هل لك مشاركات أو مسابقات ؟

نعم شاركت في عدة محافل ومناسبات داخل السلطنة منها دوريات الفئات السنية في السلطنة، ودوري شجع فريقك، ودوري درجات بالسويق والخابورة، بطولات كرة اليد النسائية في العين وصلالة
ومن جانب آخر لم أشارك في مسابقات بسبب ارتباطي مع نادي السويق و إن ن شاء الله الفكره موجودة في قادم الوقت.

*برأيك ما دور الإعلام في احتضان هؤلاء الموهوبين؟

دور الإعلام في إقامة الورشات والاقتراب من الموهوبين عندما يبدع الموهوبين يرتقى الإعلام فالاهتمام بهم يعطيهم حافزاً وتألق وتقديم الدعم من خلال إبراز موهبة هؤلاء المصورين والانطلاق للأمام.

*هل فكرت أن يكون لك إصدارات مكتوبة مثل “كتاب” عن التصوير يحمل اسمك؟

نعم فكرت، وهذا يتطلب وقت وجهد والعائق الأكبر هو توفير الماده وأتمنى أن أجد من يأخذ بيدي في توفير الدعم لي ولزملائي كذلك .

  • هل هناك دورات تدريبية ممكن أن تقدمها للمبتدئين في هذا المجال؟
    اتمنى٣ ذلك فعلا في تقديم بعض الورش إلى أن تسنح لي فرصة في قادم الأيام بإذن الله تعالى
    وحاليا أحاول إفادة أصدقائي المصورين المبتدئين.

*كلمة أخيرة ممكن تقولها للشباب الموهوبين في أي مجال؟

اجتهد بنفسك لاتنتظر من أحد مساعدتگ
كل الذين وصلو اليوم الى القمة ؛ كانوا بالأمس حالمين.

حاورته : بدرية بنت حمد السيابية

اترك رداً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى