شفق الغروب

شفق الغروب :- انا ها هنا اتسامر مع بسطات المكان وحصير أعواد الخيزران بعد أن أنهيت قراءتي لسورة الرحمن ووضعت مصحفي في منضدته! جالس اترقب عودة تقاسيم الغروب قبل الاذان بصمت في منتهاه!! احرك فص خاتمي يمنة ويسرة منتظراً أحباب جلسة الإفطار! عند الآذان لبندأ سويا بإسم الله الواحد الأحد وبقول :- (اللهم لك صمت وعلى رزقك إفطرت ذهب الظمأ وابتلت العروق) متوجهين إلى الله تعالى بالشكر والثناء على نعمة الصيام…..
شفق الغروب :- لقد ازدان وجه المساء بإحمرار جبينه المزهر بالوانك التي شرّبت بها وجه السماء بألوان وردية ذات خطوط متعرجة يعانقها طيف البنفسج المائل إلى البياض! ماأبهى جبينك وماأجمل رسوماته الربانية التي تأسر العيون! وكأنها مزهريات من الخط العربي الكوفي! يالجمال هذا المنظر!
شفق الغروب :-
لقد بدأت الوانك تنزل رويدا رويدا من الأعلى شيئا فشيئا بل وتميل إلى اللون النيلي الغامق في طريقها إلى نصب اشرعة السواد لتأتي بلواحظ الليل البهيم وبسطها المطلية بطلاء العافية والهدوء بارزة لنا بنتوءات النور المتدلي من علوّه إليناء ليمتعنا بجمال ليالي رمضان السرمدية
وروحهاالمليئة بالرحمة والرأفة
وتساليها التي تملأ الكون وهجات عطرة تنتابها السن تلهج بتسبيح الله وتنزيهه عن كل شيئ وتوقيره والتبتل إليه….
         
الأستاذ / فاضل بن سالمين الهدابي

زر الذهاب إلى الأعلى